fbpx التخطي إلى المحتوى

 

نتحدث اليوم عن ملخص كتاب كيمياء الصلاة 3 عالم جديد ممكن للكاتب أحمد خيري العمري وهو الجزء الثالث من كتاب كيمياء الصلاة الذي يتكون من خمس مجلدات، كل مجلد منهم يتناول الصلاة كعماد الدين وقيامة النهضة، من أحد الجوانب الهامة، ويحمل هذا المجلد اسم عالم جديد ممكن الفاتحة “العدسة اللاصقة على العين المسلمة”، ويتحدث فيه الكاتب الدكتور أحمد خيري العمري عن “فاتحة الكتاب”، وسورة الفاتحة، التي نقوم بترديدها في الصلوات الخمس سبع عشرة مرة في اليوم الواحد، وسوف نوضح في ملخص كتاب كيمياء الصلاة 3 المعنى الجديد لهذه السورة الكريمة، الذي يرغب الكاتب في تسليط الضوء عليه، بعد أن فقدت عقولنا تمييز معناها، وفقدت قلوبنا استشعار أثرها في حياتنا…

 

 

نبذة عن سلسلة كيمياء الصلاة للكاتب أحمد خيري العمري

كيمياء الصلاة هي سلسلة مكونة من خمسة أجزاء، تتحدث عن الصلاة التي يجب أن تكون، عن الصلاة التي تقويك، وتسندك، وتكون معولك ودرعك و بوصلتك ورادارك.. عن الصلاة بوصفها المعادلة التي تعيد النظام لعالمك..

إنها تتحدث عن الصلاة بوصفها منظومة متكاملة، للفرد والمجتمع، من أجل بناء فرد ومجتمع أفضل.

بعبارة أخرى: إنها الصلاة من أجل النهوض..

 

أهم ما جاء في كتاب كيمياء الصلاة 3 – عالم جديد ممكن

جاء عنوان الجزء الثالث من الكتاب بعنوان الفاتحة، العدسة اللاصقة على العين المسلمة.

هذه الحلقة من السلسلة تسلط الضوء على السورة المركزية في الصلاة , سورة الفاتحة, التي يرددها المسلم سبع عشرة مرة في اليوم, والتي هي عماد الصلاة والمدخل الأساسي للقرآن الكريم في الوقت نفسه.

الفاتحة هنا لن تكون فاتحة كتاب فقط, بل ستكون فاتحة للعين المسلمة على عالم جديد , ستكون فاتحة لأبواب هذا العالم كي يدخله فرد يتماهى مع هذه الرؤية ويعيد بناء العالم من خلالها.

الفاتحة في الصلاة تجمع خيوط ذلك, إنها تحدد العلاقة الأهم في حياة كل منا علاقتنا مع الله عز وجل, وهي العلاقة التي ستحدد بدورها علاقتنا مع ذواتنا, ومن ثم مع العالم من حولنا. هذا التداخل بين العلاقات هو الذي سيجعلنا نساهم في بناء عالم جديد ممكن.

 

أهم الأفكار الأساسية “الفاتحة” العدسة اللاصقة على العين المسلمة

سورة الفاتحة، إنها فاتحة لتفتح عيوننا على عالمنا و على دورنا فيه لبناء عالم آخر ، جديد كلياً، عالم بناؤه ممكن، فقط إذا فتحنا العيون جيداً ، عيون القلب والعقل ، لنعي دورنا فيه ونؤدي المهمة الموكلة إلينا في النهوض به.

 

عن فاتحة وضعت في غير محلها

بين الفاتحة للحياة والفاتحة للموت مسافة شاسعة, هي ذاتها المسافة بين ما يجب أن نكون ومانحن عليه فعلا ..

الفاتحة هي العدسة اللاصقة على عين كل مسلم لا يمكن أن يحيا بدونها ..

 

الفصل الأول: البسملة: أن تعمل باسمه

  • البسملة ليست طلاسم وألغاز يحتكر معناها الخاصةٌ، بل هي من بشهادة القرآن بيان للناس..
  • البسملة هي توصيفك الوظيفي: الإنسان منذ نطقه للبسملة يقر بوظيفته في الأرض و يعلن عن نفسه خليفة الله فيها.
  • طوفانان وسفينة واحدة: رمزية البسملة في قصة سيدنا نوح عليه السلام, الأمل الوحيد في النجاة ..
  • مبدأ المجرى والمرسى الحتمي لنجاح مشروع الأمة الاسلامية (يقصد بالمجرى السنن والقوانين الكونية ,والمرسى هو الغاية المراد تحقيقه).
  • البسملة الثانية مع سيدنا سليمان عليه السلام, نفس المشروع ولكن بظروف أخرى ..
  • الاستخلاف مرتبط بالبسملة, وهي ذاتها مشروطة بمعاني الرحمة فلا استخلاف بلا رحمة ..
  • ما دمت خليفة للخالق, فسيكون عونا لك فقط ثق بنفسك ..

 

الفصل الثاني: استراتيجية الحمد

  • الحمد نوعان سلبي وإيجابي, مقاربة الدواء العرضي، والدواء العلاجي..
  • الحمد هو الإصرار على الإيجابية ولا غيرها, لكنها الإيجابية الواقعية لا الايجابية الساذجة..
  • يجب أن لا تغفل عن مصاعب الحياة ومشقاتها بدعوى الحمد, الأصح أن تكون واقعيا مريدا للتغيير وذلك هو جوهر الحمد ..

 

الفصل الثالث: عز وجل يعرف عن نفسه

  • رب العالمين: ما وراء التعريف الكلاسيكي لمعنى الرب (التربية , النماء , الجمع .. الصفحات 43/44/45).
  • لماذا نسب الله نفسه للعالمين ؟ .. الاجابة تكمن في كون الانسان جوهر في هذا الكون وليس كما يراد له أن يكون على هامش الحياة ..
  • العالمين اسم شامل لكل البشر الذين خلقهم الله باختلاف أنواعهم ..
  • الرحمان: اسم الله الوحيد الذي ذكر منفردا : ليس ذلك اعتباطيا بل له ما يفسره, وذلك ما تبرزه سورة الرحمن (الصفحات من 59 إلى 62).

 

القرآن والبيان: السبيل إلى الاستقامة

  • الرحيم: اسم يتسم بالحنو والعطف أكثر من الرحمان وقد جاء مكملا له, وفي الغالب
  • الأعم يذكر تاليا لاسم آخر قبله أي أنه مشروط بفعل يأتي قبله
  • مالك: صفة الملك هنا ليست بالضبط كما يعرف الجميع , إنه امتلاك لكل شيء حتى البعد الرابع !!
  • رمزية كلمة “يوم“: أهمية الوقت في حياة الانسان ومدى قدرته على التحكم فيه واستغلاله.
  • يوم الدين: هو مقياس لقدرة المسلم على التغلب على عدوه اللدود إبليس عليه لعنة الله ..!!
  • الدين رؤية شاملة للحياة وليست مجرد شعائر وطقوس , جمع كلمتي يوم والدين في جملة واحد يعني أن يوم الإنسان لا يجب أن يكون كسائر أيام المخلوقات الأخرى بل يومه في إطار الرؤية الشاملة للدين.

 

الفصل الرابع: محور مثالي لأهم علاقة في حياتك

  • العبادة في مفهومها العميق هي إعادة تشكيل الإنسان بالصفة التي يريدها خالقه.
  • إياك نعبد: الإنسان لا مفر له من الشكل و التقولب في إطار معين غالبا ما يكون ليس من اختياره , والمغزى من هذه الآية هو أن أحسن قالب للإنسان هو القالب الذي يختاره له خالقه ..
  • العبودية حتم على كل فرد, فإما أن بختار أسمى العبوديات وهي عبادة الخالق, وإما أن يتيه في ظلمات العبوديات الأخرى (موضوع للنقاش).

 

الفصل الخامس: العون من صاحب العون

  • إياك نستعين: دليل على وجود الفاعل الأساسي -الانسان- والمعين على الفعل -الخالق-
  • طلب العون يكون فيما أمر به المعين ..!!
  • من قال إن الخليفة هو رأس الدول ؟!
  • شروط المعونة: الصبر والصلاة ..
  • لا إفراط ولا تفريط.

 

الفصل السادس: جدل الهداية والاهتداء

  • الفرق بين الهداية والاهتداء: الهداية كـ معية ربانية، والاهتداء كـ فعل إنساني- له مقوماته التي وهبها الخالق للمخلوق – لابد منه لبلوغ الهداية.
  • شروطهما: الجهاد – بمفهومه الشامل- والإرادة الحقيقية الجادة
  • موانعهما: الكفر والظلم والفسوق

 

الفصل السابع: صراط واحد مستقيم

  • رمزية إبدال السين صادا في كلمة “صراط”!
  • السبل متعددة والصراط واحد .
  • السبيل واسع والصراط محدد.

 

الفصل الثامن: حكاية الذين أنعمت عليهم

  • حكاية لم تنته بعد – ص 138
  • من هم الذين أنعم الله عليهم ..ولماذا سُمّي هؤلاء بالمغضوب عليهم وهؤلاء بالضالين؟ وماذا نفعل كي لا نكون مثلهم.. كتاب سيفتح لك أفق جديدة في سورة تقرأها على الأقلّ 17 مرة في اليوم.
  • ولكن هنا نعي معناها، ونفهم حكمتها .

 

الخاتمة: افتح عينيك على العالم

  • فاتحة الكتاب التي لو فهمناها فهمنا الكتاب بشكل جديد تماما.
  • فاتحة العينين التي تمنحنا رؤية مختلفة كليا.
  • فاتحة الحياة التي يجب أن نكتبها في حياتنا كلها، لا على شواهد قبورنا فقط.
  • الفاتحة التي نقرؤها كل يوم سبع عشرة مرة على الأقل، لكن أغلبنا لم يتوقف عندها في حياته مرة واحدة.
  • هذا الكتاب دعوة للنظر الحقيقي في الفاتحة، في معانيها، في الصلاة، في العالم، في الحياة.

 

 

 

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Content is protected !!