fbpx التخطي إلى المحتوى

من المؤكد ان معظم فئات الشعب تعانى من الخوف من المستقبل وقد يشعر بها الفقراء اكثر من الاغنياء . فدائما مانشاهد التخوف يملىء قلوب الفقراء من المستقبل المجهول . ولم يتوقف التخوف من المستقبل عند الفقراء فقط بل انه يشمل اشياء كثيره لا تحصى ولاتعد ، وقد حذر من هذا الطبيب النفسى حيث قال ان التخوف من المستقبل قد يحرم الانسان من الاستمتاع بالحاضر .

الخوف من المستقبل

وقال الطبيب ان عندما تستيقظ من نومك لتبدأ يومك تقول لمن حولك صباح الخيرإلا أن البعض يبدأ يومه بعبارة ربنا يعدى اليوم ده على خير هنا يظهر بوضوح اتجاه هذا الشخص هل هو من المتفائلين أم من المتشائمين لأن هاتين العبارتين تدلان على انطباع الشخص عن هذا اليوم الذى بدأه الآن والذى من الممكن أن يستمر معه عبر يومه حتى يستسلم إلى النوم ليلاً.
وقال الطبيب  تأمل معى فى يومنا هذا الذى تقرأ فيه هذه الكلمات، أليس هذا هو ما كنت تقلق بالأمس خوفا منه ومما يحمله إليك، وهل سيأتى بالخير أم لا وها هو قد آتى وأنت فى نعمة وعافية وستر فلا تحرم نفسك الطمأنينة والاستمتاع باليوم، لمجرد قلقك من الغد وما بعده، فقط عليك أن تفاءل واجتهد

نصائح للحدة من الخوف

أن ليس كل ما يضرنا هو تعرضنا للأزمات فى حياتنا، فالأزمات هى التى تصنع الرجال إن ما يضر بنا حقاً هو سوء تقديرنا لهذه الأزمات أى بأى عين ستنظر لتلك الأزمة هل سترى أنها محنة أم ستجد أنها منحة، فهو أمر متروك لك وحدك، وكيف ستقدر أنت كل أزمات حياتك فاترك التخوف من المستقبل فالمستقبل هو ليس بيدك ولكنه قضاء الله عز وجل ولبد ان نشاهد ماكتب لنا فستمتع بالحاضر واترك المشاكل المستقبليه التى تتوقعها حين تأتى وابدء فى مواجهتها

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Content is protected !!